الرئيسية / أخبار دولية وإقليمية / في موسم الأعراس… مالكو محال الأزهار يطلقون صرخة بوجه المنافسة السورية: “رح تنخرب بيوتنا ونسكّر محلاتنا”!

في موسم الأعراس… مالكو محال الأزهار يطلقون صرخة بوجه المنافسة السورية: “رح تنخرب بيوتنا ونسكّر محلاتنا”!

فيما يعتبر الصيف الموسم الأبرز لحفلات الزفاف والاعراس ولا سيما في لبنان، تراهن محال الورود والفساتين والسيارات والمطاعم على الموسم لتحقيق الارباح والاستمرار. لكن أزمة تلوح في الافق هذا الموسم.

وفي التفاصيل، تلقّى موقع VDLnews، شكاوى عديدة من مالكي محال للأزهار في منطقة المتن وكسروان.

واشتكى اولئك من منافسة العمّال السوريين غير الشرعية، ومن استخدام عمّال سوريين وتلزيمهم الورود في الاعراس. مع العلم ان الاسعار متقاربة لكن شركات تنظيم المناسبات تنحو الى اعطاء التلزيمات الى المحلات التي يعمل فيها عمال اجانب.
وقد تخطّى الأمر الخط الاحمر المسموح، بحسب عدد من المتصلين بموقع VDLnews، فأحد المحال على سبيل المثال، مملوك من شخص سوري-كردي، يملك 3 فروع في المنطقة الممتدة بين الدكوانة وسن الفيل، ويمتلك عددا من فانات التوزيع، وهو التزم 240 عرسا هذا الموسم، بحسب المتصلين.
ورفع اصحاب محال الزهور الصوت، معتبرين أن موسم الاعراس هو الموسم الذي تتكل عليه محالهم لسدّ عجزها في الشتاء، وان استمرّ الوضع على ما هو عليه، فإن الامور ستتجه نحو اقفال محالهم.
وقال أحدهم: “رح تنخرب بيوتنا ويسكروا محلاتنا”.
وناشد هؤلاء تباعا، وزير العمل التدخل في هذا الملف، ولاسيما وأنه اطلق خطة لمكافحة العمالة غير الشرعية في لبنان. موقع VDLnews، يضع بدوره الأمر بعهدة وزير العمل.

المصدر موقع صوت لبنان

عن admin

شاهد أيضاً

عناوين الصحف 9 شباط ٢٠٢٠

عناوين الصحف النهار : “لا ثقة” تصعيدية وسط الاختناق ولا زيارة لشينكر الديار: غياب باسيل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *